الأحد، 27 نوفمبر، 2011

سأسافر معك إلى أعالي السماء







سأسافر معك إلى أعالي السماء
وأغوص معك بين أمواج الفضاء
هناك عالمنا بين السحب البيضاء
ينتظرنا بشوقٍ فهو دائماً في نداء
لنبض أرواحنا التي عشقت النقاء
هناك سعادتنا هناك شعورنا بالانتماء
هناك نعيش جنوننا كما نريد وكما نشاء
هناك أنا وأنت ولا من أحدٍ غيرنا سواء
أنتَ من انتظرتك روحي وكم تمنت بك اللقاء
فهي منذ سنين لا تعرف الراحة ولا حتى الهناء
وعندما التقتك كنتَ لها الغذاء والماء والدواء
حبيبي قد أصبحت تجري في عروقي والدماء
وسكنت في نبض قلبي ولعيني كنت الضياء
أحبك يا ملاكي وكم أتمنى في أحضانك البقاء

Sham
27.11.2011

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق